الرئيسية هاء السكت …. حكيم

هاء السكت …. حكيم

د. بشرى الفاضل

بشرى الفاضل

استطاع سرب عصافير بقيادة حكيمها أن ينجو من قبضة قفص لعالم في علم الحيوان كان يطعمها أفضل طعام ويسقيها شراباً مقطراً محسوباً لكنه يطوق أقدامها بحلقات نحاسية عليها كتابة وربما كان ينوي إطلاق سراحها في يوم معلوم لغير العصافير.
لم تكن لدى العصافير خطة لكنها طارت وطارت بقيادة حكيمها إلى أن وصلت إلى طرف الصحراء وهناك وجدت نفسها فجأة وهي تحاول تلبية نداء أمعائها الصغيرة ، أسيرة شبكة هائلة لصياد ماكر.
نظرت العصافير تجاه حكيمهاعبثاً، ونظرت عسى أن يسعفها بحيلة.
وإزاء صمته الداوي أصابتها هاء السّكت فسكتت.واللوعة لأم مكلومة لا تستطيع فعل شيء .

The post هاء السكت …. حكيم appeared first on صحيفة الراكوبة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.