أعلان الهيدر

الرئيسية الفكي : الدورة المدرسية أكبر رسالة بأن دارفور آمنه

الفكي : الدورة المدرسية أكبر رسالة بأن دارفور آمنه

خاطب والي ولاية جنوب دارفور المهندس آدم الفكي محمد الطيب مبادرة الخدمة الوطنية للدورة المدرسية القومية رقم 28 التي تستضيفها الولاية في نوفمبر المقبل تحت شعار (وطني مسؤليتي).

وقال الفكي لدى مخاطبته المبادرة اليوم بنادي ضباط الصف والجنود بالقوات المسلحة بنيالا إن الدورة المدرسية ستحقق رسائل قوية وكبيرة بأن دارفور خرجت من مشاكل الأمن إلى الاستقرار والسلام بجانب عكس الاستقرار والأمن والتنمية التي شهدتها الولاية خاصة، وأعرب عن تفاؤله في أن تخرج الدورة المدرسية بصورة ممتازة من خلال تفاعل المجتمع ومبادرتها والجاهزية التي تمت الآن، وكشف الفكي عن مشاريع الدورة المدرسية وأن نسبة التنفيذ فيها قطعت (90%) الإستاد والمسرح وقناة البحير (95%) بالإضافة إلى مشاريع أخرى ،الكهرباء والطرق .

ولفت بحسب سونا – إلى أن الدورة المدرسية وحدت مجتمع الولاية ووجدانهم من خلال المبادرات وتجاوز الماضي والنظر إلى المستقبل، مشيدا بالخدمة الوطنية، ووصفها بالكيان الجامع لأهل السودان بعيدا عن القبلية والجهوبة.

وقال اللواء ركن خلف الله عبد الله قائد الفرقة (16) مشاة نيالا “الخدمة الوطنية الساعد الأيمن للقوات المسلحة”، مشيدا بأدائها في كل المؤسسات، وأثنى خلف الله على مبادرة الخدمة الوطنية لإنجاح الدورة المدرسية .

وأشار إلى أن الحراك المجتمعي الذي انتظم الولاية دليل قاطع على نجاح الدورةالمدرسية، وتابع (الخريف اللين من شواقيروا بين)، وعدد التجاني مأمون حميدة منسق الخدمة الوطنية بالولاية المحاور التي تعمل فيها الخدمة الوطنية ممثلة في الأمن والتنمية والتعليم والصحة فضلا عن دعمهم لمشروع حوسبة الأراضي .

وقال حميدة إن أكبر إنجاز تحقق في الفترة الماضية توطين خلو طرف مما سهل الكثير من الإجراءات، وأعلن حميدة دعمهم للدورة المدرسية بمبلغ (100) ألف جنيه  بجانب مساهمتهم بالعمل في كل اللجان طوعا بالأطباء والعمل في المؤسسات والمشروعات وتأهيل المدارس، وتعهد بالعمل في تناغم وتنسيق تام لإنجاح الدورة المدرسية واستقبال ضيوف الولاية بصدر رحب.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.