أعلان الهيدر

الرئيسية مجلس المريخ يصعد قضية جمال سالم جنائياً ويتهم الاتحاد بالتزوير

مجلس المريخ يصعد قضية جمال سالم جنائياً ويتهم الاتحاد بالتزوير

 

صعد مجلس إدارة نادي المريخ قضيته ضد نادي الهلال والاتحاد السوداني لكرة القدم الذي سمح للأزرق بضم حارس الفرقة الحمراء جمال سالم قبل ثلاثة أشهر من انتهاء عقده مع المريخ ، وكلف مجلس إدراة نادي المريخ في اجتماعه الثلاثاء محمد موسى الكندو نائب أمين المال بفتح بلاغ جنائي ضد الاتحاد السوداني لكرة القدم بتهمة التزوير بعد أن أورد الاتحاد أن عقد جمال سالم مع الأحمر ينتهي 30 أكتوبر برغم أن العقد الذي يربط جمال سالم بالمريخ يؤكد أن علاقته بالقميص الأحمر مستمرة حتى 13 ديسمبر ،

 

وتعهد الكندو بالاستعانة باللجنة القانونية لنادي المريخ إلى جانب عدد من القانونيين من أبناء النادي لصياغة الدعوى الجنائية ومحاصرة الاتحاد من كل الاتجاهات مؤكداً أن النظام الأساسي للاتحاد لا يمنع تحرير الدعوى لأن المخالفة ذات طابع جنائي مشيراً إلى أن المريخ لديه مستندات قويه في مقدمتها عقد اللاعب متوقعاً أن يكسب الأحمر قضيته العادة ،

 

ورأى الكندو أن الاتحاد السوداني لكرة القدم أقدم على كل هذه التجاوزات حتى يمكن الهلال من التعاقد مع حارس المريخ قبل انتهاء فترته مشيراً إلى أن الاتحاد السوداني لكرة القدم وفي منشور التسجيلات الصادر في الثالث عشر من أكتوبر الحالي وفي الفقرة الثانية من ضوابط التسجيلات تأكد أن كل التعاقدات المتعلقة بأندية الدرجة الممتازة ستتم عبر نظام الانتقالات الإلكتروني لكنه لم يلتزم بذلك في حالة جمال سالم ولجأ إلى تسجيله يدوياً ،

 

لافتاً إلى أن كل المحاولات التي قام بها الاتحاد من أجل تسجيل جمال سالم للهلال عبر السيستم انتهت إلى فشل ذريع بعد أن تمسك مجلس إدارة نادي المريخ بحقه المشروع في عدم إرسال المخالصة ما لم تنته فترة جمال سالم مع المريخ  مبيناً أن هذه الخطوة جعلت الاتحاد يبحث عن مخرج مع نادي الهلال من أجل ضم سالم للأزرق فكانت بدعة التسجيل اليدوي والتي خالفت ضوابط التسجيلات والتي وضعها اتحاد الكرة نفسه .

 

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.