أعلان الهيدر

الرئيسية السيولة تعزز الثقة في المصارف والبنوك بالجزيرة

السيولة تعزز الثقة في المصارف والبنوك بالجزيرة

 

أكد عدد من مديري فروع البنوك التجارية بولاية الجزيرة على  إنتظام ضخ الأموال في الصرافات الآلية منذ يوم السبت 13 أكتوبر الجاري، معلنين في إستطلاع لوكالة السودان للأنباء ، أن ضخ السيولة في الصرافات الآلية عزز ثقة العملاء في الجهاز المصرفي ويبشر بنجاح زراعة محصولات العروة الشتوية وحصاد محصولات العروة الصيفية، إضافة إلى إنفراج أزمة السيولة التي شهدتها البنوك خلال الفترة الماضية.

 

وفي هذا المنحى أكد حسن أحمد مدير فرع بنك النيلين بودمدني تغذية الصراف الآلي التابع للبنك بالأموال منذ مساء يوم الجمعة الماضي، وأن هذه التغذية ستعمل على حلحلة المعضلات التي ظل يعاني منها المواطن خلال فترة شح السيولة.

 

وقال طارق محمد عمر مدير فرع البنك الإسلامي السوداني إن الصراف الآلي التابع للبنك لم يتوقف خلال الفترة الماضية، وعبر عن أمله الاستمرار في المرحلة المقبلة بعد إعلان ضخ السيولة المصرفية في البنوك، مؤكداً حرص إدارة البنك على خدمة مواطن الولاية وأن يجد الخدمة التي يطلبها من البنك.

 

وكشف حسن عن تحسب البنك لأي أعطال بالصراف الآلي ومعالجتها فوراً، منوها إلى أن المواطن يستطيع صرف ألفين جنيه حالياً لحين صدور توجيهات بزيادة المبلغ.

 

من جانبه أبان علي محمود نائب مدير بنك الشمال الإسلامي بالولاية أن البنك تسلم الأموال من بنك السودان المركزي منذ يوم الجمعة الماضي لتغذية الصراف الآلي التابع للبنك بالأموال، ووصف عملية تغذية الصراف الآلي بالنقود بالسلسة، وقال إن التغذية وجدت تجاوباً من قبل العملاء ونالت الاستحسان من قبل قطاعات كبيرة من المجتمع.

 

على صعيد آخر أشار عدد من المواطنين إستطلعتهم وكالة سونا، إلى تمكنهم من الصرف منذ إعلان حل أزمة السيولة.

 

وذكرت نهى عبد الرحمن (موظفة) أنها صرفت أموالها عن طريق الصراف الآلي، وعضد حديثها سامر عادل (موظف) وأفصح عن وجود بعض الصفوف في بعض الصرافات الآلية وعدم وجودها في الأخرى، وتمنى أن ترجع الصرافات الآلية لما كانت عليه في السابق.

 

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.