الرئيسية موسم الفيفا .. هاني رحمه

موسم الفيفا .. هاني رحمه

ديربيات
هاني رحمه

موسم الفيفا

. موسم هلالي خالص هذا العام وسيد البلد يتفوق فيه في كل شئ ويرفع التمام لقاعدته الجماهريه الوفيه من دون خساره وبجداره .
.كنت قلقا جداً مثلي مثل كل هلالي خالص على حال الفريق وشكله في السنوات الأخيره والفريق يبدل جلده بعد نهايه كل موسم .
.تخبط إداري كبير كان يلازم الهلال منذ بداية عهد الكاردينال والفريق في هبوط مستمر في المستوي عاما بعد عام , بعد كل خروج إفريقي كان القرار الإداري الأول الذي نطالعه صباح اليوم التالي هو إقاله المدرب من منصبه.
.كل المدربين الذين تعاقبوا على تدريب الفريق في عهد الكاردينال لم يكونوا في مستوي وسمعه الهلال ولاحتي تطلعات جماهيره الوفيه.
. وبالرغم من ذلك لامبرر لإقالتهم واحداً تلو الآخر بعد كل هزيمه ,لانه وإن كان المدرب بإمكانيات عاليه وخبره كبيره لايمكنه صناعه فريق بطولات يصول ويجول في أدغال إفريقيا بين ليله وضحاها.
.ودونكم هلال 2007 الذي كان هو الأجدر والأحق بالبطوله في ذلك العام بعد ان هزمنا الأهلي المصري والنجم والترجي وغيرها من الفرق الإفريقيه الكبيره وحتي محليا تسيدنا الساحه تماما لا لشئ إلا لأن الإداره الهلاليه في ذلك الوقت صبرت على المدرب المصري مصطفي يونس الذي صنع هلالاً قويا ونجوما مميزين وتمت إقالته لياتي من بعده ريكاردو البرازيلي ويواصل المسيره بنفس المستوي والنهج .
. خلالصه هذه المقدمه الطويله ان الهلال وبعد الترنح والتخبط الذي صاحبه في هذا المجال ومنذ العام 2009 وحتي قبل بدايه الموسم الحالي كانت هذه المشكله مؤرقه للكل.
. ولكن وبعد إستجلاب السنغالي لامين ناداي وبعد موسم هلالي حافل بالإنتصارات تبدد القلق شيئا فشيئا وبدأ الإطمئنان يدخل الى قلوب جميع أهل القبيله الزرقاء.
.مابدد القلق حقيقه ليس فقط ان الفريق أصبح من إنتصار الي إنتصار إنما العمل الكبير الذي بدا واضحا في شكل الفريق والأداء المتميز والمتطور من مباراه الى أُخري.
.ومنذ زمن بعيد لم نشاهد تلك الجمل التكتيكيه وتلك التمريرات الجميله والشكل الراقي للفريق الذي ظهر واضحا مع نهايه دوري النخبه.
. كنت حاضرا للعديد من تدريبات الفريق والمباريات التنافسيه وكنت شاهداً على مايحدث من جمل تكتيكيه يتم التدرب عليها في التمارين وتفيذها في المباريات .
. في إحدي التدريبات كان السنيغالي يوقف التدريب كثيراً جداً لمعالجه الأخطاء وكان يصر إصارا قاطعا على تنفيذ الجمله التكتيكيه بطريقه صحيحه بنسبه مائه بالمائه .
.لامين ناداي مدرب كبير ولديه الكثير المفيد ليقدمه للهلال , مدرب يهتم إهتماما تاما بالعب التكتيكي , وكل من شاهد المباريات الأخيره للهلال يؤكد ذلك .
. مدرب هادئ وأغلب أوقات المباراه يكون جالسا على دكه البدلاء ولكن ما ان يخطئ لاعب في التمرير إلاوينتفض من مكانه منبها اللاعب المعني بانه لامجال للأخطاء ويجب التركيز وتنفيذ ماهو مطلوب وبدقه.
.كنت شاهداً من داخل الملعب على مباراه الهلال والأهلي شندي في الدوري قبيل مباراه القمه مباشرة, وجدت ان السنيغالي لديه خطه معينه يريد تنفيذها ونجح في ذلك وهى ان كل الكرات الهلاليه يجب ان تمر من خلال شيبوب والذي بدوره يمررها يمينا وشمالا او يمررها قاتله داخل الصندوق .
.ايضا السينغالي يعتمتد تماما على اللعب الجماعي, عندما تشاهد الشكل العام للفريق تجد ان المهاجمين ولاعبي الوسط المتقدمين هم من يبدا بالدفاع عند الهجمه المرتده , وفي ذات المباراه شاهدت ناداي ينهض من مقعده غاضبا بعد ان تكاسل اللاعب البرازيلي في قطع الكره من أحد لاعبي الأهلي شندي وتعامل مع الكره ببرود.
. لامين ناداي مدرب كبير احمد لله كثيرا انه سيبقي ومتاكد تماما ان هذا السنيغالي سيصنع هلالاً يسر العين.
آخر الديربي

.موسم هلالي خالص كما ذكرنا يمكن ان نسميه دوري الفيفا لأن الفريق أحرز الدوري بالرغم من خصم الفيفا لست نقاط من رصيده.
.وبالرغم من ذلك لم يخسر الهلال البطوله التى يحبها وتحبه فهزم المريخ في الدوره الثانيه وأحرز البطوله وحافظ عليها للمره الثالثه على التوالي.
.الدوري هذا العام جاء مختلفا دون هزيمه والهلال أقوي دفاع وأقوي هجوم والشعله هدافا للدوري , ليس بضربات الجزاء مثل محمد عبدرحمن إنما أهداف جميله وبجداره وفنيات عاليه ودونكم هدفه الجميل في الوصيف.
أخيرا وليس آخرا مبرووك للجماهير الهلاليه دوري النخبه او الفيفا (البعجبكم إختاروه ) المهم سيد البلد تسيده كالعاده ولاعجب في ذلك.
.سوف نعود بإذن الله غدا للحديث عن التسجيلات والتنقلات.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.