الرئيسية كبر: هناك حملات لاستهداف الشباب والطلاب بالمخدرات والأفكار الضالة

كبر: هناك حملات لاستهداف الشباب والطلاب بالمخدرات والأفكار الضالة

 

قال نائب رئيس الجمهورية عثمان محمد يوسف كبر، إن هناك حملة لاستهداف الطلاب والشباب من خلال نشر المخدرات وزرع الأفكار الهدامة، بجانب استهداف السلوك والأفكار والمبادئ، مطالباً بأهمية إعداد برامج لتحصين الشباب والطلاب ضد حملات الاستهداف.

وطالب كبر خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوظيفي التاسع للحركة الإسلامية، قطاع الطلاب، يوم الثلاثاء، بأهمية إحياء قيم الفضيلة من وحي المشروع الإسلامي، وأضاف أننا في ظل هجمة تستهدف الأخلاق والسلوك والأفكار والمبادئ، وتستهدف الأفكار عند شباب السودان والطلاب، وتُزيِّن الهجرة للخارج عبر الطرق غير الصحيحة.

وشدد نائب الرئيس على أن قطاع الطلاب له انتشاره الجغرافي في كل ولايات السودان، والحركة الطلابية لها دور كبير، وقدمت عبر التاريخ نماذج حية وعظيمة في التضحية والجهاد والتفاني والعمل من أجل الطلاب.

وتابع بقوله “للطلاب دور كبير في مسيرة الحركة الإسلامية، والطلاب يتميزون بفاعلية ولهم دور في الأمة السودانية لذلك يُعول عليكم كثيراً في المستقبل”.

ومن جهته، قال الأمين العام للحركة الإسلامية الزبير أحمد الحسن، إن الطلاب هم المستقبل، وشدد على ضرورة الانضباط التنظيمي في الأوساط الطلابية.

وبحسب شبكة الشروق أشار إلى أهمية المشاركة العامة والمفتوحة للطلاب، وأضاف أن الحركة الإسلامية حركة دعوية تربوية، مطالباً الطلاب بوضع برامج تنزل برامج الحركة الإسلامية إلى القطاعات المجتمعية العريضة.

 

الخرطوم(زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.