الرئيسية “إيقاد” تقرر إرسال فريق مشترك لتقييم الأوضاع بجنوب السودان

“إيقاد” تقرر إرسال فريق مشترك لتقييم الأوضاع بجنوب السودان

قررت الهيئة الحكومية للتنمية بشرق أفريقيا “إيقاد”، إرسال فريق عمل فني مشترك، الأسبوع المقبل، إلى دولة جنوب السودان، لتقييم الأوضاع الأمنية، وتناول اجتماع رؤساء أركان دول “إيقاد”، يوم الإثنين، بالخرطوم، تفعيل الترتيبات الأمنية لاتفاقية السلام الموقعة بين الحكومة والمعارضة.

وشارك في الاجتماع رؤساء أركان دول السودان، وجارتها الجنوبية، وإثيوبيا، وكينيا، إضافة إلى كل من أوغندا ورواندا والصومال وجيبوتي.

من جهته جدد وزير الدفاع، الفريق أول ركن عوض بن عوف، حرص السودان على تحقيق السلام واستدامة الاستقرار بدولة جنوب السودان، مثمناً الجهود الكبيرة التي تبذلها الـ”إيقاد” في هذا الصدد وعلى مختلف الأصعدة.


ودعا وزير الدفاع،  بقاعة الصداقة في الجلسة الافتتاحية لاجتماعات رؤساء أركان الـ”إيقاد” بحضور رؤساء الأركان إلى التمسك بشعار الاتحاد الأفريقي “نحو حل أفريقي لكل القضايا” خاصة في ظل التحديات والأخطار التي تهدد أمن المنطقة واستقرار شعوبها.

ووصف ابن عوف قمة الـ”إيقاد” فوق العادية رقم 33 التي انعقدت في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا سبتمبر الماضي بالتاريخية، وقال إنها وضعت اللبنات الأساسية لتحقيق السلام بدولة جنوب السودان.

وتعهد بتسخير كل الآليات والعمل مع كافة الأطراف لإنفاذ مخرجات هذه الاجتماعات، وناشد الأشقاء بدولة جنوب السودان للاصطفاف الوطني والعمل معاً لاستدامة السلام والمحافظة عليه.

وقال رئيس أركان الجيش السوداني، الفريق أول كمال عبدالمعروف، في تصريحات إعلامية عقب الاجتماع، إن المجتمعين قرروا “إرسال فريق عمل فني مشترك يضم 14 ضابطاً، إلى دولة جنوب السودان خلال أسبوع، لتقييم الأوضاع الأمنية، ووضع الحماية الإقليمية، وتفصيل واجباتها على أرض الواقع”.

وأضاف عبدالمعروف بحسب الشروق – أن “فريق العمل الفني المشترك، سيقدم تقريراً إلى اجتماع رؤساء أركان إيقاد في الـ19 من نوفمبر المقبل، بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا”.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.