الرئيسية سوداتل تكشف أسباب إلغاء ترخيص إحدى شركاتها بغينيا

سوداتل تكشف أسباب إلغاء ترخيص إحدى شركاتها بغينيا

 

قالت مجموعة سوداتل للاتصالات إنها أبدت عدم رغبتها في تجديد ترخيص إحدى شركاتها العاملة في غينيا ، قبل صدور قرار من وزارة الاتصالات والبريد الغينية بإلغاء ترخيص شركة أنترسل غينيا للهاتف السيار ، إحدى شركات مجموعة سوداتل للاتصالات ، وتصفيتها في غصون شهر من تاريخ إصدار القرار .

 

وبحسب صحيفة السوداني أوضح بيان للناطق الرسمي باسم المجموعة محمد الأمين مصطفى ، أن الشركة قررت عدم تجديد الترخيص الممنوح لها بغينيا نتيجة لشروط قاسية وضعتها الوزارة خلال مفاوضات جرت مؤخراً تتضمن استثمار مائة مليون دولار لتمديد فترة الترخيص .

 

وترفيعه من الجيل الثاني إلى الجيل الثالث وهو مبلغ مرتفع للغاية مقارنة بالأسواق المجاورة ومن الأجدى استثماره في مشغلات المجموعة الأخرى الناجحة .

 

وأشار إلى عدم اتجاه تجديد الرخصة يأتي متماشياً مع توجيهات الجمعية العمومية الأخيرة وقرارات مجلس الإدارة ولجانه المختصة التي شكلت لدراسة وضع انترسل ومعاناة سوق الاتصالات في غينيا كوناكري والذي يحتوي على خمس مشغلات رغم محدودية السكان ، توقف منها مشغل وتعاني مشغلان آخران من أداء مالي متعثر ، وكنتيجة لذلك كانت انترسل ، مشغل سوداتل في غينيا كوناكري تتكبد خسائر مالية متتالية تتراوح بين 10 إلى 15 مليون دولار سنوياً مما أثر سلباً على أداء المجموعة .

 

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.