الرئيسية حوار غير معلن بين الوطني وحزب الأمة

حوار غير معلن بين الوطني وحزب الأمة

 

قطع حزب الأمة القومي الطريق أمام تقارير تتحدث عن صفقات مع الحزب الحاكم وترتيبات لحوار غير معلن .

وعلمت المصادر أن الأسابيع المقبلة ستشهد تواصلاً مكثفاً بين حزبي المؤتمر الوطني والأمة القومي قبل عودة رئيس الحزب الإمام الصادق المهدي إلى الخرطوم ديسمبر المقبل .

 

كما ذكرت أن التفاوض بين الحزبين، أثمر عن تفاهمات قليلة تمثلت في قبول الأمة بعودة زعيمه وأبرز قياداته إلى الداخل والانخراط في حوار – غير معلن – مع الوطني، علن أن يقبل الأمة “نبذ العنف وعدم الدخول في تحالفات جديدة مع الحركات المسلحة وحملة السلاح”.

 

ومن ناحيته قال رئيس المكتب السياسي لحزب الأمة محمد المهدي إن الحديث عن وجود صفقات مع الحزب الحاكم غير صحيح لجهة أن عودة الصادق المهدي قررتها مؤسسات الحزب ، وأن اللجان الخاصة بترتيبات العودة تباشر أعمالها الآن ، وأن السلطات أصدرت أوامر بالقض على رئيس الحزب .

 

ورأي رئيس المكتب السياسي بالأمة القومي بحسب الإنتباهة أن الوقائع تنفي وجود صفقات وصحة تلك الشائعات التي لا اصل لها غير الخيال الخصب ، وجزم بأن حزب الأمة القومي لم تسبق له المشاركة في الحكومة أو أنه اقتات من موائدها وفق قوله .

 

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.