أعلان الهيدر

الرئيسية نائب رئيس الجمهورية: الظروف الاقتصادية سيتم تجاوزها بـ”الصبر والمصابرة”

نائب رئيس الجمهورية: الظروف الاقتصادية سيتم تجاوزها بـ”الصبر والمصابرة”

قال نائب رئيس الجمهورية، عثمان محمد يوسف كبر، إن ما يعاني منه السودان حالياً من أوضاع وظروف اقتصادية سيتم تجاوزه، بإذن الله، بالصبر والمصابرة والعمل المشترك، ويكون للمرأة دور في ذلك، عبر زيادة الإنتاج والإنتاجية.

وأشاد كبر خلال مخاطبته يوم السبت، بقاعة الصداقة، المؤتمر التاسع للقطاع النسائي بالحركة الإسلامية السودانية، تحت شعار(إصلاح.. وسطية.. تجديد لنهضة شاملة)، أشاد بمجاهدات المرأة على مر التاريخ، من خلال تضحياتها ومشاركتها الفاعلة في المناشط، مشيراً إلى جديتها وإخلاصها وصدقها وحرصها على تنفيذ المهام التي توكل إليها بكل تفانٍ وإخلاص.

وقال كبر إن قطاع المرأة قطاع حيوي وله خصوصية ويبرز دور المرأة في الإسهام لبناء الحركة الإسلامية والمجتمع عامة، مما يؤكد رشد المشاركة، مؤكداً أهمية تضافر الجهود لرفعة السودان.

وأضاف نائب الرئيس بحسب الشروق – أن السودان مر بتحديات كبيرة تجاوزها بعزيمة وإصرار، وذلك من خلال استنفار كوادر الحركة الإسلامية للدفاع عن الوطن.

من جهته، قال الأمين العام للحركة الإسلامية، الزبير أحمد الحسن، إن مشاركة المرأة في مختلف المناشط تمثل أهمية قصوى للحركة الإسلامية، وأضاف أن مشاركة المرأة في كل مؤتمرات الحركة الإسلامية التي عقدت بالبلاد كانت فاعلة.

وأضاف أن المرأة مؤهلة علمياً وأكاديمياً من أجل النهوض بالمجتمع، كما أنه يمكن أن تسهم بصورة فعالة في تنفيذ برامج الدولة بزيادة الإنتاج وتحقيق الاكتفاء الذاتي، وحيا مجاهدات المرأة والجهود الكبيرة التي بذلتها عبر التاريخ حفاظاً على الوطن.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.