الرئيسية نهر النيل: السلطات المركزية وراء أزمة الدقيق بالولاية

نهر النيل: السلطات المركزية وراء أزمة الدقيق بالولاية

عزا والي نهر النيل، حاتم الوسيلة، الأزمة الحادة في الدقيق بولايته إلى أسباب قومية، كاشفاً عن خفض السلطات المركزية لحصة الولاية من الدقيق لما يقارب النصف، وأبان أن حكومته تعكف حالياً على وضع معالجات آنية.
وأكد الوسيلة  يوم الأحد، أن حكومته تقود جهوداً حثيثة تخفف من حدة تداعيات الأزمة على المواطن، وذلك إلى حين انفراجها بشكل كلي على المستوى المركزي.

وقال إنهم اتخذوا تدابير ظرفية بتخصيص حصة الدقيق المدعوم من الدولة لاستهلاك المواطن اليومي، على أن تتكفل المحال التجارية والمطاعم العامة بتوفير ما يلزمها من الدقيق بالشراء مباشرة من السوق بالسعر التجاري.

وأعلن الوسيلة بحسب الشروق – عن ضبط قنوات التوزيع إدارياً، ومراقبة جميغ المنافذ أمنياً، للحيلولة دون التلاعب بحصص الدقيق وتهريبه إلى خارج الولاية.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.