أعلان الهيدر

الرئيسية الكلاسيكو السوداني في أبوظبي للمرة الثالثة خارج الخرطوم

الكلاسيكو السوداني في أبوظبي للمرة الثالثة خارج الخرطوم

ستكون إمارة أبوظبي الإماراتية، محطة جديدة من محطات الكلاسيكو السوداني، الذي يجمع المريخ والهلال، فالمباراة التي تلعب بمناسبة مئوية حاكم ومؤسس الإمارات الراحل الشيخ زايد، تحمل المحطة رقم 3 في مواجهات الفريقين خارج العاصمة الخرطوم.

وتعتبر مدينة جوبا عاصمة الإقليم الجنوبي بالسودان، قبل الانفصال، والعاصمة الحالية لدولة جنوب السودان، هي أول محطة خارجية على الإطلاق تلعب فيها مباراة ديربي النيلين، وذلك في عام 1979.

ولعبت مباراة ديربي جوبا، بمناسبة افتتاح جامعة جوبا، وانتهت المباراة (1-0) للمريخ وأحرز الهدف صانع ألعابه الراحل سامي عزالدين.

أما المحطة الخارجية الثانية، فكانت العاصمة القطرية الدوحة، وفي تلك المباراة شارك الهلال والمريخ، ببطولة الصداقة بالعاصمة القطرية الدوحة في 1996، إلى جانب فريقي العربي والريان من قطر.

وحملت المباراة الترتيب الثالث بعد افتتاح البطولة بمباراتي العربي والهلال، وفاز الأول بهدف، بينما خسر المريخ بذات النتيجة من الريان.

وفي يوم 10 مايو 1996، التقى المريخ والهلال باستاد خليفة الدولي، ونجح الهلال في الفوز بهدفي لاعبيه الراحل والي الدين محمد عبدالله، وزاهر مركز.

ويترقب الجمهور السوداني، مساء اليوم الجمعة، مباراة أبوظبي التي تحمل الرقم 3 في المواجهات خارج الخرطوم بين الفريقين.

يُشار بحسب الشروق – إلى أن الفائز سيحصل على 150 ألف دولار، بينما يمنح الفريق الآخر نحو 100 ألف دولار، كما يمضي فريقا القمة السودانية فترة إعدادية تأهباً للموسم الجديد مع خوض مباريات ودية مع أندية إماراتية.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.