الرئيسية قوات سودانية إثيوبية مشتركة لتأمين الحدود

قوات سودانية إثيوبية مشتركة لتأمين الحدود

أمن لقاء جمع مساعد رئيس الجمهورية د. فيصل حسن إبراهيم، مع السفير الإثيوبي شيفارو جارسو، في الخرطوم، يوم الخميس، على أهمية تكوين قوات مشتركة من البلدين تهدف لتأمين الحدود للحد من عمليات التهريب والاتجار بالبشر.

وأكد إبراهيم خلال اللقاء رغبة الحكومة السودانية وحرصها على تأمين الحدود ودفع وتعزيز العلاقات بينهما.

وبحسب وكالة السودان الرسمية للأنباء “سونا”، إن السفير الإثيوبي نقل لمساعد رئيس الجمهورية إهتمام رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، بإنعقاد اللجنة الاقتصادية السودانية الإثيوبية التي ستعقد بالخرطوم في الفترة المقبلة.

وأكدت الوكالة الرسمية أن اللقاء أمن على أهمية تكوين قوات مشتركة لتأمين الحدود للحد من عمليات التهريب والإتجار بالبشر، وتناول العلاقات الثنائية الراسخة والمتطورة وأهمية تعزيزها لخدمة ومصلحة شعبي البلدين.

وشدد الجانبان بحسب “سونا” على أهمية تفعيل واستعجال انعقاد اللجان المشتركة بين الأقاليم الحدودية المشتركة، القضارف والقلابات وإقليم الأمهرا وكسلا.

ومن جهة أخرى، اطلع مساعد رئيس الجمهورية على نتائج زيارة وفد الحركة الشعبية قطاع الشمال إلى النرويج، والجهود التي تبذلها النرويج في دفع عملية السلام في السودان.

وقال سفير النرويج لدى السودان بارد هوب لاند في تصريحات صحفية عقب لقاء جمعه مع إبراهيم، إن اللقاء ناقش عملية السلام في السودان وخارطة الطريق والجهود التي يبذلها الوسيط الأفريقي ثامبو أمبيكي لمعالجة التحديات الكثيرة التي تواجه السلام في السودان والتي تتطلب المضي إلى الأمام لحلها.

وأشار إلى أنه قدم تنويراً مفصلاً عن نتائج زيارة وفد الحركة الشعبية قطاع الشمال إلى النرويج.

وأكد هوب لاند إستعداد بلاده لمواصلة دعمها لعملية السلام في السودان بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة، مشيراً إلى أن اللقاء أمن على أهمية مواصلة الاتصال بشأن هذه القضايا حتى تتم عملية السلام بشكل كامل.

وأوضح أن اللقاء تطرق أيضاً إلى الوضع في جنوب السودان والاتفاق الذي تم مع الأطراف الجنوبية والذي استطاع السودان أن يلعب دوراً مهماً في إنجاحه.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.