الرئيسية بالصورة : وسيلة ترحيل ” مُعلمون ومعلمات” بولاية البحر الأحمر تثير سخطاً بمواقع التواصل

بالصورة : وسيلة ترحيل ” مُعلمون ومعلمات” بولاية البحر الأحمر تثير سخطاً بمواقع التواصل

أثارت صورة لمعلمين ومعلمات بولاية البحر الأحمر، وهم يستقلون “عربة نصف نقل مكشوفة” في ترحيلهم جيئة وذهابا إلى مدارسهم، سخطاً واسعاً في أوساط رواد مواقع التواصل الإجتماعي بحسب مانقل محرر “زول نيوز”.

 

وظهر معلمو ومعلمات الأساس والثانوي، لمنطقة سلوم حاضرة القنب والاوليب، وهم يستقلون عربة “دفار” مكشوفة تحت أشعة الشمس الحارقة والغبار، في مشهد لايليق بمكانة وكرامة المعلم وإحترامه، وخاصةً المعلمات اللائي إفترشن أرضية “الدفار” في مشهد مُخجل يندى له الجبين.

 

وعلق الأستاذ ” إبراهيم جامع ” بقروب” قانونيون للتنمية”، على الصورة قائلاً : هذه الصورة مُرسلة إلى وزير التربية د.فاطمة، ووالي ولاية البحر الاحمر الهادي محمد علي، والحادبون والمخلصون من أبناء الوطن، مُضيفاً : كم تكلف حافلة هايس حمولة 14 معلم؟ أدركوا البحر الاحمر.

 

وعكس المشهد مدى المعاناة التي يتكبدها المعلمين في شتى ولايات السودان، والقصور الواضح تجاههم في توفير أبسط المعينات اللائقة بهم، وهم يقومون بأداء رسالتهم، ودورهم المتعاظم في تربية وتعليم النشئ بتفانٍ ونكران ذات دون كلل أو ملل.
أبومهند العيسابي
الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.