الرئيسية مهمة سهلة للهلال في زنجبار.. وخيارات محدودة للمريخ وشندي

مهمة سهلة للهلال في زنجبار.. وخيارات محدودة للمريخ وشندي

تخوض أندية الهلال والمريخ والأهلي شندي، اليوم الأربعاء، مباريات الإياب خارج ملاعبها ببطولتي دوري أبطال إفريقيا وكأس الكونفدرالية الإفريقية. وسيلعب الهلال أمام الجيش الزنجباري (جيه كيه يو)، بينما سيحل المريخ ضيفا على فايبرز الأوغندي، والأهلي شندي مع نايوكي الكونغولي.

وتبدو مهمة الهلال سهلة بزنجبار، نظرا لفوزه في المباراة الأولى في أم درمان برباعية نظيفة، ولا يحتاج سوى للتعادل بأي نتيجة، أو حتى الخسارة بفارق 3 أهداف نظيفة، ليضمن تأهله للدور الثاني بأبطال إفريقيا.

وفي حالة تأهله فإن الهلال سيواجه الإفريقي التونسي، الذي أطاح مساء أمس بفريق الجيش الرواندي بالفوز عليه في تونس (3-1)، وكانت المباراة الأولى برواندا قد انتهت بالتعادل السلبي.

خيارات المريخ وشندي

ويخوض المريخ بستاد سانت ميري بالعاصمة الأوغندية كمبالا، مباراة صعبة أمام فايبرز، وتكمن الصعوبة في الفوز الضيق الذي حققه الفريق الأحمر بأم درمان (2-1)، الأسبوع الماضي.

ويملك المريخ خيارين لتخطي مضيفه الأوغندي، الأول أن يخرج معه بالتعادل بأي نتيجة، أو تحقيق الفوز، وهو أفضل خيار، لكن الخسارة بفارق هدف أو هدفين، كفيلة بوداع المريخ للبطولة من دورها الأول.

وقد استعد المريخ لمباراة كمبالا، بالسفر منذ بداية الشهر الجاري وخاض 3 تدريبات ناجحة، لكن الفريق سيفقد مجهودات المهاجم الكبير بكري المدينة بسبب الإصابة، لكنه قد يستعيد خدمات المهاجم الموهوب سيف تيري.

وفي العاصمة الكونغولية كينشاسا، تتشابه مهمة الأهلي شندي مع مهة المريخ، وذلك حين يحل ضيفا على نايوكي بمسابقة الكونفدرالية، الذي خسر أمام شندي في السودان (0-1)، ويتحتم عليه المحافظة على الفوز، إما بالخروج متعادلا سلبيا أو فائزا.

وقد يركن لركلات الترجيح حال خسارته بهدف نظيفه، بينما الخسارة بهدفين لهدف، سوف تمنحه التأهل للدور الثاني.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.