الرئيسية أسر تبيع بيوتها بوسط الخرطوم وتنتقل لأحياء طرفية

أسر تبيع بيوتها بوسط الخرطوم وتنتقل لأحياء طرفية

 

ظاهرة أصبحت تتمدد بصورة واسعة خلال الفترة الماضية ،وهي بيع أسر لمنازلها القاطنة بوسط الخرطوم وأحيائها العريقة ، وإستبدالها بمنازل أخرى في أحياء طرفية ، على أن تستفيد من فارق السعر في أي مشروع استثماري ، أياً كانت فكرته ومضمونه ، وذلك بسبب الظروف الاقتصادية التي ألقت بظلالها على الجميع دون استثناء ..

 

التقت مصادر بعض افراد هذه الأسر وسألتهم عن هذا الأمر فكانت هذه إفاداتهم :

محمد أب لعدد من الأبناء كان يعمل موظفاً في مؤسسة حكومية ، وأحيل للصالح العام فقام ببيع منزله القاطن بمنطقة بري المحس ، واشترى منزلاً بالحاج يوسف شارع واحد ، واستفاد من الفرق في شراء عربة أمجاد ، حتى تعينه في متطلبات الحياة التي تزيد يوماً بعد يوم .

 

المواطن عوض قال: إنه حتى يفي بمتطلبات أسرته اضطر لبيع منزله بالصحافة والانتقال إلى الكلاكلة ، لأنه ابنته تم قبولها في جامعة خاصة ، وأبناءه يدرسون في مراحل تعليمية مختلفة ، وأصبح الراتب لا يكفي ، فقام بالانتقال إلى الكلاكلة ، وبفرق السعر اشترى ركشتين ، لتغطي مصاريف الأسرة .

 

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.