الرئيسية مجلس المريخ يدخل نفقاً مظلماً و مجموعة جديدة تلحق بالمستقيلين

مجلس المريخ يدخل نفقاً مظلماً و مجموعة جديدة تلحق بالمستقيلين

دخل مجلس المريخ الوفاقي نفقاً مظلماً في الصراعات الإدارية واحتمالية الاستمرار في النادي بداية منذ إعفاء أعضاء المجلس لأمين الخزينة عبد الصمد محمد عثمان من منصبه وتكليف عبد الرحيم بدر الدين بدلاً عنه من دون علم رئيس النادي محمد الشيخ مدني.

وتزايدت الأزمة بعد الخروج الأفريقي للفريق من الدور التمهيدي لدوري أبطال أفريقيا عصر الأربعاء أمام فريق فايبرز الأوغندي في ظل المعاناة المالية الكبيرة التي يعيشها النادي وعدم قدرة المجلس تسيير الأعباء بصورة سلسة، وبدأ بعض الأعضاء في المجلس بالتفكير في الاستقالة جدياً على رأسهم اللواء عبد المنعم النذير وكمال شقاق، وعلي أسد، وفق بعض ما أسروا به للمقربين منهم، دون اتخاذ خطوات جدية في الأمر.

وكان أسامة الشاذلي وطارق أبو العائلة توقفا عن العمل منذ فترة إضافة إلى عبد الصمد محمد عثمان غير الراغب في العمل بالمجلس وتقدم باستقالته بعد تعيينه بأسبوعين، وفق إفادة محمد الشيخ مدني.

ولا تبدو الأمور واضحة بالنسبة لمتبقي أعضاء المجلس حسب صحيفة الصدى، حيث لا زال عمر محمد عبد الله راغباً في الاستمرار، كما أن محمد جعفر قريش يؤكد على الدوام أنه لن يرحل من النادي قبل إجازة النظام الأساسي مهما كانت الأمور.

وأبدى العميد عبد الرحيم بدر الدين نائب أمين الخزينة في العديد من النقاشات السابقة عدم رغبته في الاستمرار وأنهم جاءوا إلى النادي من أجل خدمته ولا يمانع في الرحيل إن كان ذلك في مصلحة النادي.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.