الرئيسية الوساطة تعلق مشاورات أطراف “خارطة الطريق”

الوساطة تعلق مشاورات أطراف “خارطة الطريق”

علقت الوساطة الأفريقية اللقاءات التشاورية التي دعت لها الأطراف السودانية الخمسة الموقعة على خارطة الطريق بعد أيام من المشاورات في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا. وأكد الوفد الحكومي المفاوض أن هناك جولة أخرى مرتقبة دون أن يحدد ميقاتها.

 

وأوضح مساعد رئيس الجمهورية د. فيصل حسن إبراهيم رئيس الوفد الحكومي المفاوض، أن الجولة القادمة ستكون حول الأجندة المطروحة المتمثلة في صناعة الدستور، وانتخابات 2020، واستكمال ما تبقى من قضايا المحور الإنساني.

 

وأشار إبراهيم في تصريحات صحفية عقب تعليق اللقاءات، يوم الخميس، إلى أن كل الأجندة السياسية ستناقش ضمن محور الدستور.

 

وأكد أن الوفد الحكومي التقى خلال الجولة الحالية، الوساطة الأفريقية أكثر من مرة، وأكد على موقفه الذي أعلنه قبل وصوله إلى أديس أبابا، لافتاً إلى لقاءات مماثلة عقدتها الوساطة مع الأطراف الأخرى لأخذ رأيها حول الأجندة المطروحة.

 

وقال إبراهيم إن دعوة الوساطة كانت موجهة للأطراف الخمسة الموقعة على خارطة الطريق.

وأوضح بحسب شبكة الشروق – أن اللقاء هو لقاء تشاوري تفاكري حول تعديل خارطة الطريق لتشمل بالإضافة إلى القضايا السابقة التي نوقشت في المحور الإنساني ومحور وقف العدائيات الذي يقود لوقف دائم لإطلاق النار، ليشمل مقترحات صناعة الدستور والانتخابات في 2020.

 

وكانت الوساطة الأفريقية اقترحت على الأطراف الخمسة، تعديل خارطة الطريق، بحيث تضمن مشاركة المعارضة في صياغة الدستور وخوض الانتخابات المقررة في 2020.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.