الرئيسية الحكومة تترحم على أرواح ضحايا الاحداث الاخيرة

الحكومة تترحم على أرواح ضحايا الاحداث الاخيرة

قالت الحكومة الاتحادية في بيان في الساعات الأولى من الصباح  إن المظاهرات السلمية التي شهدها عدد من الولايات انحرفت عن مسارها وتحولت بعمل المندسين إلى نشاط تخريبي استهدف المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة بالحرق والتدمير، وترحمت على ضحايا الاحتجاجات.

وأوضح بيان للناطق الرسمي باسم الحكومة وزير الإعلام بشارة جمعة – حسب (السوداني) – أن (عدة مناطق بالبلاد شهدت أمس الأول وأمس مظاهرات احتجاجاً من المواطنين على الأوضاع الاقتصادية والمعيشية تعاملت معها قوات الشرطة والأمن بصورة حضارية دون كبحها أو اعتراضها بحكم أن المواطنين يمارسون حقاً دستورياً مكفولاً لهم بحكم أن الأزمة معلومة للحكومة وتعمل على معالجتها).

وتابع البيان (لكن المظاهرات السلمية انحرفت عن مسارها وتحولت بعمل المندسين إلى نشاط تخريبي استهدف المؤسسات والممتلكات العامة والخاصة بالحرق والتدمير، وهاجم وحرق البعض مقار الشرطة، وبرزت بعض الجهات السياسية في محاولة لاستغلال هذه الأوضاع لزعزعة الأمن والاستقرار تحقيقاً لأجندتهم السياسية وهو الأمر الذي وضح جلياً في بياناتهم المنشورة).

وأكد البيان على دور الحكومة في توفير السلع والخدمات ومعالجة أزمة الوقود والخبز وقد اتخذت قراراً باستمرار دعم الدقيق وتثبيت سعر قطعة الخبز للمواطن، وجهودها متصلة لمعالجة جذرية لكافة القضايا). وأضاف البيان أن التخريب والاعتداء على الممتلكات وإثارة الذعر والفوضى العامة أمر مرفوض ومستهجن ومخالف لصريح القانون، وشدد على أن (الحكومة لن تتسامح مع ممارسات التخريب ولن تتهاون في حسم أي فوضى أو انتهاك للقانون). ودعا الأسر والمواطنين لمزيد من اليقظة والانتباه والايجابية، وتابع البيان (الرحمة والمغفرة للضحايا وصادق العزاء لأسرهم).

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.