الرئيسية المهدي يقترح أطروحة “الخلاص الوطني” لتجاوز الأزمة الاقتصادية

المهدي يقترح أطروحة “الخلاص الوطني” لتجاوز الأزمة الاقتصادية

قال زعيم حزب الأمة القومي وإمام الأنصار الصادق المهدي، إن البلاد تواجه تحديات اقتصادية ويجب العمل على مواجهتها، وقدم مقترحاً بأهمية العمل على صيغة العقد الاجتماعي للخلاص الوطني يوقع عليها كل أبناء الوطن ويتم تقديمها لرئاسة الجمهورية.

 

وناشد خلال حديثه في أمدرمان، مساء الأربعاء، عقب عودته للبلاد، القوى السياسية والمدنية الأكاديمية والقبلية للتجاوب مع المقترح والمشاركة في تقديمه.

 

وأوضح المهدي بحسب وكالة السودان للانباء أن المقترح يتكون من أربع نقاط هي: التزام الجميع بوقف إطلاق النار والعدائيات، ايصال المساعدات الإنسانية، إطلاق سراح المعتقلين والأسرى وكفالة الحريات العامة بضوابط، ولضمان ممارستها، وتكوين حكومة قومية برئاسة وفاقية مهمتها الالتزام بقومية الحكم، وتصفية التمكين والتصدي للظروف الاقتصادية الراهنة بما يرفع المعاناة عن الشعب، بالإضافة إلى تسكين النازحين في قراهم طواعية وتحقيق العدالة الاجتماعية والانتقالية.

 

وأكد ضرورة عقد مؤتمر دستوري قومي مهمته تفصيل استحقاقات السلام الشامل العادل والمساواة في المواطنة وقومية المؤسسات النظامية وضبط معادلة الدين والدولة، واحترام التنوع الثقافي وكفالة حقوق الإنسان ومطالبة الحكم الديمقراطي والتناول السلمي للسلطة عبر انتخابات حرة ونزيهة، ودعا إلى أهمية أن يتم حشد كل الناس في وثيقة الخلاص الوطني.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.