الرئيسية حكومة الخرطوم تطالب بتحرير كامل للدقيق

حكومة الخرطوم تطالب بتحرير كامل للدقيق

 

نحت أزمة الدقيق والخبز إلى طريق كارثي ، بعد مطالبة مباشرة من مسؤول بحكومة الخرطوم بالتحرير الكامل للقمح والدقيق .

وأطلق مدير قطاع التجارة والتعاون وشؤون المستهلك في الخرطوم عادل عبد العزيز ، بتحرير دعوة لتحرير السلعتين بصفة كاملة إنتاجاً واستيراداً وتوزيعاً وتصنيعاً .

 

وذكر عبد العزيز في ورشة بمؤسسة سودان فاونديشن أن المشكلة الحالية متعلقة بالإدارة والتوزيع لدقيق الخبز ، وأضاف قائلاً: مهما انتجنا من القمح سوف نكون محتاجين لاستيراد القمح لتغطية الاستهلاك المحلي .

وقال عبد العزيز إن استهلاك الخرطوم من الدقيق يتراوح من (45) ألف جوال و (50) ألف جوال ، وأنه يمثل 50% من الاستهلاك الكلي الذي يبلغ مليوناً و(200) جوال دقيق .

 

وأرجع ظاهرة الصفوف إلى قلة التوزيع الذي لم يصل متوسط التوزيع فيه حتى شهر نوفمبر إلى (43) ألف كحد أمان للولاية .

وعزا أسباب أزمة الخبز إلى الفرق الكبير بين سعر بين سعر الجوال الدقيق المدعوم وسعره في السوق الحر ، وقال أن الحكومة تدعم جوال الدقيق حتى تكون قطعة الخبز بجنيه ، بجانب صعوبة السيطرة على مختلف مراحل توزيع الدقيق ، وكذلك وجود عدد هائل من المصانع والصناعات الغذائية التي تعتمد على الدقيق ، وقال إن المنتجات الأخرى تأخذ حصصها من الدقيق بحسب صحيفة الإنتباهة ، لذلك نجد استهلاك الدقيق في تنام مستمر ، وقال: لا يوجد تمييز بين الدقيق المدعوم والتجاري .

 

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.