الرئيسية نائب رئيس الجمهورية : المواطنون فهموا الدرس

نائب رئيس الجمهورية : المواطنون فهموا الدرس

قال نائب رئيس الجمهورية عثمان محمد يوسف كبر  إن البلاد قادرة على تجاوز كل الأزمات طالما لدينا كتائب اسناد من كل مكونات المجتمع فنية وغيرها.

وأكد لدي مخاطبته اللقاء الحاشد لكتائب الاسناد المدني – بحسب سونا – أن الخدمة المدنية تشهد مرحلة جديدة من حيث الاصلاح والبناء والعمل، ممتدحا صبر ومجاهدات الشعب السوداني ووعيه  بين كافة الامم.

وقال كبر أن الظروف التي مرت بها البلاد ضاغطة واعترفت بها الدولة وأقرت في ذات الوقت خطة عمل عاجلة بدأت تظهر نتائجها. وأشار إلى أن هناك بعض الأحزاب السياسية استغلت هذه الظروف و اجتهدت لإشعال نار الفتنة في البلاد، الا إن المواطنين فهموا الدرس وقدروا التحدى والظروف التي تمر بها  البلاد،وشدد نائب رئيس الجمهورية على ضرورة وحدة الصف والعمل باخلاص لخدمة الوطن والمواطنين.

وأكد أن صبر الشعب السوداني فوت الفرصة على الذين اتخذوها مطية سياسية للتكسب بها وخلق أمجاد زائفة، مشيراً إلى أن الانقاذ تعمل بصدق لتجاوز كل الظروف والتحديات رغم الحصار المعلن عليها وغير المعلن.

وأكد الدكتور بشير الجيلي أمين دائرة الاسناد المدني المركزي والأستاذ علي محجوب أمين الاسناد بولاية الخرطوم أن كتائب الاسناد في جميع المؤسسات  والوزارات والمستشفيات وكل مواقع العمل تعمل الان وتقوم بدورها في تقديم الخدمات.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.