الرئيسية الأمن يفرج عن 11 صحفياً

الأمن يفرج عن 11 صحفياً

أطلق جهاز الأمن والمخابرات الوطني سراح 11 صحفياً، ليل السبت، جرى توقيفهم خلال الاحتجاجات التي شهدتها البلاد أخيراً. وقال المركز السوداني للخدمات الصحفية عبر موقعه الإلكتروني إن الخطوة جاءت إنفاذاً لقرار الرئيس عمر البشير.

 

ومن بين الصحفيين المفرج عنهم إيمان عثمان رئيسة تحرير صحيفة “الميدان” التابعة للحزب الشيوعي السوداني، وقرشي عوض وآخرين.

 

وأشاد نائب رئيس اتحاد الصحفيين السودانيين محمد الفاتح، بإطلاق سراح الصحفيين واعتبره خطوة تصب في إطار احترام المهنة وتؤدي إلى الاستقرار والابتعاد عما ينتهك الأمن العام ومصلحة الوطن.

 

وتحدث الصحفي كمال كرار نيابة عن الصحفيين المفرج عنهم، مثمناً المبادرة التي أطلقها اتحاد الصحفيين لإطلاق سراحهم، ووجدت الاهتمام من رئيس الجمهورية.

 

وقال بحسب الشروق –  إن هذه المبادرة تجد منهم كل الاحترام والتقدير وتؤكد احترام الشعب السوداني لهذه المهنة، متمنياً أن تنعم البلاد بالخير والاستقرار والاحترام.

 

وكان البشير تعهد الأربعاء الماضي خلال لقائه صحفيين ببيت الضيافة في الخرطوم بإطلاق سراح كل الصحفيين الموقوفين.

الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.