الرئيسية المذيع السوداني “حاتم التاج” يحكي تفاصيل مثيرة وراء إيقافه عن العمل بقناة سودانية 24

المذيع السوداني “حاتم التاج” يحكي تفاصيل مثيرة وراء إيقافه عن العمل بقناة سودانية 24

قال المذيع والمعلق الرياضي السوداني “حاتم التاج” أن توقفه عن العمل بقناة سودانية 24، جاء على خلفية ترحمه على شهداء الإحتجاجات الأخيرة، خلال افتتاحية برنامجه الرياضي بالقناة، بحسب مانقل محرر “زول نيوز”.

 

 

وقال “التاج” الذي كان يتحدث هاتفياً من الخرطوم لقناة العربية، أنه قد ترحم يوم الخميس الماضي، على الشهداء الذين فقدوا أرواحهم خلال المظاهرات، وتم إيقافه عن العمل بقرار لجنة تحقيق مكونة من 4 أشخاص من القناة، تم تشكيلها بتوجيه من المدير العام للقناة الاستاذ “الطاهر حسن التوم”، انعقدت يوم الأحد وكان إتهامها له بتجاوز السياسات الاعلامية للقناة، موضحاً أنهم ركزوا على ترحمي على الشهداء خلال افتتاحية برنامجه “حال الرياضة”.

 

 

ودافع “التاج” أمام اللجنة، عن ترحمه بضرب أمثلة لمن يترحمون أيضاً على الشهداء، إلا أن رد اللجنة جاء أن ” ترحمك كان بتفاعل ” أو تأثر، قائلاً:  وهذا ما لا أنكره، أنا أتأثر وأتألم حقيقة كلما شاهدت صورة لشاب سوداني فقد حياته في الاحتجاجات الأخيرة، أو عندما أشاهد أمهاتهم وأباؤهم.

 

 

وقال التاج هذه مشاعر إنسانية، وأنه ليس نادماً على ذلك، وسيترحم ولازال يترحم على فقد هؤلاء الشباب، وأن القرار غير قانوني، يمكن أن يترافع بمكتب العمل لإسترداد حقه، إلا أنه غير راغب في العودة مجدداً إلى قناة تحرم إبداء عاطفتنا الإنسانية، ولو في منصب مديرها العام، رغم أنه من المؤسسين، وأن أمر فقد وظيفته لم يعد بالنسبة له ذات أهمية، أمام من فقدوا أرواحهم، بحسب قوله.

 

 

وظهر “التاج” خلال البرنامج، بحسب رصد “زول نيوز”، وهو يتحدث بتأثر قائلاً : ربنا يتقبل الشهداء القبول الحسن، ويصبر الامهات اللائي شاهدناهم والاخوان والاخوات، ويصبر أيضاً الآباء المكلومين في شباب هم ذخيرة وزاد ومستقبل وقوة هذا الوطن، نسأل الله يغفر لهم ويرحمهم، ويصبر كل شخص تأثر بفقدهم، ونسأل الله أن يتوقف حصد أرواح شبابنا والدماء الطاهرة التي تسيل بأرض السودان”. على حد قوله.

 

 

وانطلقت حملة تضامنية مع المعلق الرياضي ” حاتم التاج” قادها مجموعة من رواد مواقع التواصل الإجتماعي، عبر تفعيل هشتاغ على فيسبوك، مما لفت بعض الفضائيات الدولية، كقناة العربية التي إستضافته هاتفياً على الهواء.

 

 

وكان المدير العام للقناة “الطاهر حسن التوم”، قد دافع الأربعاء، عن إتهامه بإيقاف “التاج” بسبب ترحمه على الشهداء، مستدلاً بعدد من مشاهد خلال حلقات سابقة، وهو يترحم نفسه على الشهداء ببرنامجه “حال البلد”.

 

قائلاً : أن هناك حملة مخطط لها تشن بشراسة على القناة منذ تأسيسها، إتخذت عدة أشكال، ” إستعرضها بإسهاب”، لكنها إستعرت بشكل مبالغ فيه هذه الأيام.

 

 

وتأسف “التوم” على زملاء إعلاميين يشاركونه في المهنة والزمالة، قال إنهم ضمن الذين يقودون هذه الحملة، مستعرضاً منشوراً للصحفية السودانية “شمائل النور” تحرض فيه على الحملة ضد القناة، بداية من مالكها رجل الأعمال “وجدي ميرغني”.

 

 

وتشهد مواقع التواصل الإجتماعي، حالة إستقطاب وتلاسن حاد بين بعض النشطاء السودانيين المعارضين والموالين، على خلفية مواقفهم من الاحتجاجات الاخيرة المناهضة للحكومة السودانية، التي خرجت منذ 19 ديسمبر من العام الماضي.
أبومهند العيسابي
الخرطوم (زول نيوز)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.