الرئيسية وأصابت إمراة

وأصابت إمراة

احد الذين انتسبوا للعمل التنفيذي مؤخرا …كان من قبل معارضا شرسا للنظام الحاكم ..قال ذات مرة وقد ألهبه الحماس في احدى التظاهرات ..ان الحكومة يجب ان تستجيب لطلبات الرحيل ..والا فانه سيضع (طرحة على رأسه ) ويجلس بالبيت ..كناية عن ضعف النساء وعجزهن عن اتخاذ مواقف مفصلية ..هو نفسه الذي كتب في ايامه تلك مقالا بعنوان (عندما يحيض الرجال ) ..أذكر انني كتبت على صفحتي الاسفيرية قائلة (السادة الرجال ..لو أراد احدكم ان ينقص من قدر أخر ..رجاء ابتعدوا عن التعريض بالنساء فما تعدونه منقصة نعده نحن تميزا وهبة اختصنا بها الاله وحده ومصدر فخر لنا وعزة .)

الحراك الأخير ..والتظاهرات التي انتظمت البلاد ..واصوات الاحتجاج التي بلغت عنان السماء واسمعت العالم أجمع ..كانت أغلبها أصوات نسائية ..فقد خرجت حواء السوادنية من كل البقاع جنبا الى جنب مع الرجال ..صادمت وقاتلت ..وجرحت وتم اعتقالها ..وتعرضت للتعذيب والأذى ..لم تلن لها قناة ..ولم تهتز ..في كل المواقف ..كانت موجودة بقوة …حتى تناقلت صورها وكالات الأنباء العالمية ..ونالت الاعجاب والتقدير ..

الحراك الأخير ..اثبت ان بنات السودان كنداكات ..حفيدات اماني ريناس التي ارسلت جيوشها الى اقاصي الارض ..بنات اماني شيخاتو التي شيدت الاهرامات ..اخوات مهيرة بت عبود التي أشعلت الحماس ..زميلات رابحة الكنانية التي واصلت الليل بالنهار عدوا لحماية اهلها ..اين اؤلئك الذين كانوا يقللون من شأن المراة ويعدونها رجسا من عمل الشيطان ؟

الحراك الاخير أثبت ان السودانية ذهب لا يصدأ ..جبل لا يهزه ريح ..وشخص يعول عليه وينتظر منها الكثير ..الحراك الاخير اثبت ان التغيير المنشود ليس تغييرا في الوجوه فقط بل سبقه تغيير فكري مهم في النظرة الدونية التي ينظر بها البعض للنساء ..اؤلئك الذين يقللون من شان امهاتهن وبناتهن واخواتهن يبدو انهم في طريقهم للاندثار ..فشباب اليوم جيل يحترم النساء ويقدر اختلافهن ..ويتعامل معهن على هذا الأساس ..الاختلاف لا يعد منقصة ..بل تميز ..

الحراك الأخير . .جعل لزاما علينا ان نرفع القبعة تحية ..للكنداكات القويات …للمهندسة والطبيبة ..للممرضة والاستاذة ..للموظفة والمديرة ..للجالسة خلف الكاشير ..ومبيعات التذاكر ..لربات البيوت وامهات العيال ..لستات الشاي وبائعات الكسرة .. للطباخات وبائعات الفطور والعشاء ..لخريجات المختبرات والباحثات العاملات في المعامل ..للصحفيات والاعلاميات ..

للبيطريات والزراعيات ..للدبلوماسيات وعالمات الرياضيات ..لكل من فاتني ذكرها ..فالتحية تشملكن جميعا ..لكل نساء السودان قاطبة ..سلاما سلاما ..فالحراك الاخير ..اثبت ان الكثيرون قد أخطأوا …لكن أصابت امراة .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.